أكادير واحتفالات رأس السنة الميلادية: تزيين واجهات الفنادق والمطاعم وحجوزات للغرف وفنانون مغاربة وأجانب يحيون حفلات فنية من بينهم فوضيل وناس الغيوان

2013-12-31T18:03:51+00:00
2017-01-07T17:58:50+00:00
أخبار جهوية
31 ديسمبر 2013آخر تحديث : منذ 6 سنوات
أكادير واحتفالات رأس السنة الميلادية: تزيين واجهات الفنادق والمطاعم وحجوزات للغرف وفنانون مغاربة وأجانب يحيون حفلات فنية من بينهم فوضيل وناس الغيوان
رابط مختصر

أخذت الترتيبات على محمل الجد من كل الجهات حتى تمر احتفالات رأس السنة الميلادية 2014،كالعادة في أجواء سعيدة وظروف مناسبة،سواء من الناحية الأمنية أو اللوجستيكية بالشوارع الكبرى ولاسيما بالمنطقة السياحية،وبداخل الفنادق الكبرى من خلال تشديد الحراسة وتشغيل الكاميرات وتزيين واجهات وداخل الفنادق والمطاعم بالشريط الساحلي لإستقبال السياح الأجانب. 
وقد تبين هذا من خلال جولة خاطفة بالشريط الساحلي لأكَادير،حيث الكل باشرهذه الإستعدادات قبيل رأس بأكثرمن أسبوع من خلال تزيين الواجهات الزجاجية والنوافذ والممرات وقاعات الحفلات ووضع ديكورات مختلفة وإشهارملصقات وإعلانات  عن الفنانين والمجموعات الموسيقية التي ستحيي حفلات رأس السنة الميلادية من أجل استقطاب السياح المغاربة والأجانب مما يؤشر على منافسة شديدة في حجزالغرف وموائد المطاعم الراقية.
وفي هذا الصدد صرح رئيس المجلس الجهوي للسياحة بأكادير وجهة سوس ماسة  صلاح الدين بنحمان أن الحجوزات للغرف في ارتفاع كبيرخلال هذه المناسبة،حيث بلغت نسبة الملء بالفنادق المصنفة في خمسة نجوم والموجودة على الشاطئ ما بين 90 و100 في المائة بينما الفنادق المصنفة في أربع وثلاث نجوم والموجودة بالواجهة الخلفية تراوحت فيها نسبة الملء ما بين 60 و70 في المائة.
وأضاف أن السياحة عموما بأكَاديرخلال هذه السنة التي نودعها عرفت انتعاشة ملحوظة ووتيرة تصاعدية بزيادة 10 في المائة مقارنة مع السنة الماضية 2012،. وبالنسبة لشهردجنبرمن سنة 2013،فنسبة الملء بجميع الوحدات السياحية المصنفة وغيرالمصنفة تجاوزت وتيرة تصاعدها 15 في المائة نظرا لإحتضان مدينة أكَاديرلرأس العالم للأندية البطلة،وكذا تزامنها مع احتفالات رأس السنة الميلادية،وهذا ما يبشر، يقول بنحمان،بعودة السياحة الأجنبية بقوة إلى هذه المدينة التي ظلت منذ أربعة عقود من أهم الوجهات السياحية بالمغرب بالنسبة للسياحة الأروبية.
أما بالنسبة للمطاعم ذات الصبغة السياحية بأكَادير والبالغ عددها تقريبا 70 مطعما بالشريط الساحلي والواجهة الخلفية،فقد ذكررئيسها عبد الكريم زاهر،أن الإستعدادات أجريت منذ أسبوعين تقريبا بهذه المطاعم حتى تستقبل زبناءها في أحسن الظروف، لذلك هيأت وزينت بما يليق بهذه المناسبة التي تعرف فيها المطاعم انتعاشة اقتصادية.
لكن يلاحظ أن توقيت الإغلاق المتخذ من قبل السلطات يضيق الخناق على العمل في هذه المناسبة لهذا راسلنا كجمعية ممثلة للمطاعم ذات الصبغة السياحية والي جهة سوس ماسة درعة وعامل عمالة أكَاديرإداوتنان من أجل تمديد التوقيت ليلا لهذه المطاعم حتى تقدم خدماتها في ظروف ملائمة للزبناء في مناسبة الإحتفال بعيد رأس السنة.
هذا ومن جانب آخر سيحيي عدد من الفنانين المغاربة والأجانب مجموعة من الحفلات الفنية داخل الفنادق والمطاعم والتي اعتادت في هذه المناسبة أن تجعل من التنشيط السياحي والفني عنصرا مكملا وهاما للصناعة السياحية واستقطاب الزبناء ودفعهم إلى حجز موائد المطاعم والملاهي الليلية،حيث ذكرت مصادرنا أن الفنان فوضيل سيحيي سهرة بأحد الفنادق الفخمة بكورنيش أكَادير،ومجموعة ناس الغيوان ستطرب عشاقها بمطعم راق بمارينا بأكادير.

عذراً التعليقات مغلقة